آخر تحديث: 08:51 مساءً -الثلاثاء 24 نوفمبر-تشرين الثاني 2020
استاذ/احمد غراب
طباعة المقال طباعة المقال
RSS Feed الكتابات
RSS Feed
استاذ/احمد غراب
للشعب اليمني مع التحية
والشعب أين محله .. ؟!
اليمن ينزف ولا مسعف !
المرحلة " التراجعية " !
الوضع الأمني جني !
اليمن والدور السعودي الأهم
الوطن حيث تكون آمناً
اليمن محلك قف!
وحصة الشعب أين هي ؟!!
يمني "بغباره"

بحث

  
أنقذوا اليمن
بقلم/ استاذ/احمد غراب
نشر منذ: 6 سنوات و شهرين و 12 يوماً
الخميس 11 سبتمبر-أيلول 2014 05:12 م

شبعنا من ثورات الفوضى نريد ثورة استقرار 
شبعنا من ثورات الخراب نريد ثورة بناء 
شبعنا من ثورات الأحزاب والجماعات نريد ثورة صناعات وزراعات وإبداعات.
شبعنا من ثورات الجهل والسلاح نريد ثورة علم ونجاح 
شبعنا تسويات ومحاصصات ومخرجات ولجان نريد دولة مؤسسات ومحاسبات وعدل وأمان وكفاءات.
شبعنا من التحزب والتمذهب والتعصب نريد امة وسطا تؤمن بالتوسط
شبعنا حروباً وصراعات.
حروب اليمن تشعلها أموال الأغنياء من خارج اليمن ويذهب فيها أولاد الفقراء في داخل اليمن .
السؤال الذي يجب أن يجد له الجميع إجابة : كيف نريد أن يقف اليمن على قدميه ونحن ندفع به نحو السقوط المدوي في اشد لحظاته الحرجة. إن الغاية أيا كان نبلها لا يمكن أن تبرر الوسيلة.
أيها اليمنيون اليمن السعيد غير موجود في الخدمة يرجى إعادة تعبئة رصيدكم الحضاري والثقافي والعلمي فالجهل عدوكم الأول.
نعم التغيير في بلادي ولد وهو يزحف فأنى له أن يطير ؟
نعم السلاح في بلادي شر مستطير .
نعم الجهل داء خطير.
نعم الشعب فقير.
رغم ذلك كله مازال لدينا أمل كبير .
لايأس مع اليمن ولايمن مع اليأس اليمن بخير وسيظل بخير بإذن الله لاتقنطوا من اليمن فقد مرت عليه ظروف أصعب من التي تمر عليه الآن وتجاوزها
اليمن كالسخان الكهربائي الأوتوماتيكي عندما يصل إلى أعلى درجة حرارة وغليان يتوقف ويكيف نفسه ببرودة.
قلتها وسأظل أقولها احذروا من الذين إذا اتفقوا نهبونا وإذا اختلفوا طحنونا 
أن تعاركوا فالطعنات في ظهر الشعب ، وان تصالحوا فالهبرات في بطونهم.
أن نكون يمنيين يعني أن تكون قلوبنا مضاءة بالحكمة مهما كانت حلكة الظلام من حولنا.
إنما سمي اليمن من يُمنه وبركته والبركة أن نكون مجتمعين وان يعمل الجميع من اجل الجميع والفتنة أن يسعى كل إلى مشروعه تاركا مشروع الوطن.
ويبقى السؤال : هل صوت الوطن المبحوح وصوت الشعب المجروح قادر على التفوق على ضوضاء الجهل والسلاح والفوضى وتقاسم المصالح ؟!!
اوليس الشعب اليمني يستحق بكل جدارة لقب نقيب الشعوب المساكين في العالم يتحدثون باسمه ، ويتخذونه شعارا ثم يدمرونه ويجوعونه ويشردونه.
وفي الجانب المقابل اولسنا مستأجرين بلادنا من الحكومة إيجار والماء والكهرباء والأمن علينا ؟!.
اذكروا الله وعطروا قلوبكم بالصلاة على النبي 
اللهم ارحم أبي واسكنه فسيح جناتك وجميع أموات المسلمين
تعليقات:
الإخوة / متصفحي موقع صوت سبأ نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى الكتابات
الكتابات
مأرب الورد
عندما ينسى الصحفي نفسه..!!
مأرب الورد
استاذ/مصطفى راجح
التفاوض تحت ضغط السلاح ..!!
استاذ/مصطفى راجح
استاذ/علي ناجي الرعوي
انفراج الأزمة أم انفجارها؟!
استاذ/علي ناجي الرعوي
استاذ/علي ناجي الرعوي
لن ينقذ اليمن سوى المصالحة
استاذ/علي ناجي الرعوي
الدكتور/عبدالعزيز المقالح
قليلاً من العقل كثيراً من الشعور بالمسؤولية
الدكتور/عبدالعزيز المقالح
استاذ/أحمد عثمان
سقوط المشروع الإمامي إلى الأبد
استاذ/أحمد عثمان
المزيد >>