آخر تحديث: 06:27 مساءً -السبت 18 نوفمبر-تشرين الثاني 2017
استاذ/محمد جميح
طباعة المقال طباعة المقال
استاذ/محمد جميح
رسوم المرافق!
تسعة أشهر بلا مرتبات!
ولاعة عبدالملك!
"أهل البيت"...تسييس المصطلح
مع «تعز»
فاسدون في "معسكر الشرعية"
الحوثي ورمضان
ثورة الجياع
حوثنة المؤتمر الشعبي العام
حشد السبعين

بحث

  
نزع سلاح الحوثي
بقلم/ استاذ/محمد جميح
نشر منذ: سنة و 6 أشهر و 26 يوماً
الجمعة 22 إبريل-نيسان 2016 11:51 م

 بعد انتهاء الحرب السادسة مطلع 2010، إثر إعلان الحوثيين حينها قبولهم بشروط الدولة الستة، التي في مقدمتها نزع السلاح الثقيل، والانسحاب من المديريات التي دخلوها بقوة السلاح في صعدة وعمران، اتصلت بأحد أعضاء لجنة "نزع السلاح" الثقيل التي شكلت من عسكريين وشيوخ قبائل
حينها، وشخصيات أخرى.
سألته: هل فعلاً يتم "نزع سلاح" الحوثي؟
ضحك، وقال: أعطيك مثالاً على "نزع السلاح"...
تقوم اللجنة بنزع الألغام بمساعدة الحوثيين، ثم يأخذ الحوثيون اللغم إلى مخازن أسلحتهم.
أضاف محدثي: نقول لهم: ما هكذا الاتفاق!
يقولون: نحن نزعنا اللغم، وهذا هو المهم.
إذا قبل الحوثيون بـ"نزع السلاح" هذه المرة، فسوف يكون على طريقة "نزع اللغم" في 2010.
هل تعرفون لماذا؟
لأن الحوثيين مهما خدعتنا مظاهرهم، وتظاهراتهم، ليست لهم شعبية في أوساط اليمنيين، ولو كانت لهم تلك الشعبية لعولوا عليها، ولشكلوا حزباً سياسياً يفوز بأغلبية الأصوات.
معظم ما ترونه من جمهور في المناسبات التي يشاركون فيها، هو للمؤتمر الشعبي العام، وليس لهم.
ليس لهم جمهور في تعز – على سبيل المثال – ولكن المؤتمر الشعبي العام، هو الذي وفر الحاضنة الشعبية.
ولأن الحوثيين ليست لهم شعبية، أو جمهور توصلهم أصوات ناخبيه إلى السلطة، فإن الطريقة الوحيدة التي يصلون بها إلى السلطة في اليمن هي السلاح.
ولذا لن يسلموه بالتفاوض، لأنهم من غير السلاح بلا وزن شعبي، ولا ثقل سياسي.
هذه هي الحقيقة الخالية من استعارات الساسة، وزخارف مائدة المحادثات

تعليقات:
الإخوة / متصفحي موقع صوت سبأ نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى الكتابات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
حسن عبدالوارث
ليته فعلها ورحل!
حسن عبدالوارث
الكتابات
أروى عثمان
الإرهاب العقلي والديني في مدارس اليمن
أروى عثمان
علي احمد العمراني
هل ما نزال يمنيون جميعا..؟!
علي احمد العمراني
بشرى المقطري
يهود اليمن: من التنكيل إلى التهجير
بشرى المقطري
استاذ/أحمد عثمان
مهمة وفد الحكومة في لقاء الكويت
استاذ/أحمد عثمان
بقلم/ ياسين التميمي
مغزى التصعيد ضد تعز
بقلم/ ياسين التميمي
د.عوض يعيش
وقفات مع الفكر الحوثي 9
د.عوض يعيش
المزيد >>