آخر تحديث: 02:10 صباحاً -الإثنين 21 مايو 2018
د.كمال البعداني
طباعة المقال طباعة المقال
بحث

  
عنصرية تعز.. بين الافتراء والحقيقة
بقلم/ د.كمال البعداني
نشر منذ: شهر و يومين
الأربعاء 18 إبريل-نيسان 2018 05:15 م

كثر الكلام هذه الايام من البعض في مواقع التواصل الاجتماعي بوصف ابناء تعز بالعنصرية تبعا لهذا الموقف او ذاك . وهذه للامانة تهمة باطلة على الاطلاق وافتراء كبير .. فمن يدقق في الخارطة السكانية لمدينة (تعز ) سيكتشف بسهولة زيف هذه المقولة . سيجد مثلا ان حارة كبيرة مثل حارة (عمد ) في بير باشا غالبية سكانها من ابناء المحافظات الجنوبية . وتحديدا من الذين نزحو الى تعز بسبب احداث (يناير الدامية ١٩٨٦م )في عدن ،، يناير (الاولى ) ولذلك تسمى هذه الحارة ايضا بحارة (البدو) وهو الاسم الذي يطلقه كذلك ابناء (عدن ) على القادمين اليهم من ابناء محافظة (ابين ) . ويتواجدون كذلك بصورة كبيرة في حارة (سوق الاشبط ) بمنطقة حوض الاشراف ، وفي مناطق متعددة داخل مدينة تعز . فلو كان مجتمع (تعز ) مجتمع عنصري فهل كانت كل هذه الاعداد تفضل البقاء والاستقرار هناك عن العودة الى مناطقهم التي نزحوا منها ؟ ابناء (تعز ) بالذات يتعرضون لاشد انواع الاذاء والمضايقات في معظم النقاط التي تربط مابين (تعز ) و (عدن ) يتم انزالهم من الباصات او السيارات وتركهم على قارعة الطريق في مداخل (عدن ) ولا يدخلون (المدينة ) الابشق الانفس ، وقد وصل الامر في بعض الاوقات الى اخراجهم من (عدن ) فوق العربات الكبيرة ووصفهم من قبل البعض بدحابشة (٤٨) ، فهل قام ابناء تعز مثلا كنوع من رد الفعل بمضايقة ابناء المناطق الجنوبية في تعز ووصفهم ب ( جعاربة ٨٦) ولا شك ان (٨٦) احدث من (٤٨) ؟ ابدا لم يفعلوا ولن يفعلوا فهم مجتمع مثقف ومتعلم والتعليم والعنصرية لا يجتمعان على الاطلاق ، ومن الانصاف القول ان الذي قام ويقوم بتلك الاعمال في (عدن ) ليسو ابناء عدن (الاصليين ) الذين يمتازون بالوعي والثقافة مثلهم مثل تعز ، ولكن تلك الاعمال صادرة من الوافدين الى المدينة والذين يدعون على الدوام الوصاية على ابنائها ويتسلطون عليهم ويجعلون من (عدن )مسرحا لمجازرهم من وقت لآخر، ابناء (تعز ) استقبلوا قبل اشهر ابن (ذمار ) الوزير عبد العزيز جباري كمندوب من الحكومة لمعالجة الكثير من القضايا هناك . فهل قالوا لا نريدابن( ذمار ) الذي ... والذي ) ام تعاونوا معه واشادوا به وتحمسوا له ، وقد بلغ الحماس بالبعض من كتابهم ان طالبوا الرئيس هادي اصدار قرار بتعيين (جباري ) محافظا لتعز. ،واجزم انه لو حدث ذلك لخرج غالبية ابناء المدينة للترحيب بالقرار، وماذاك الا لما لمسوه من الرجل من حب لابناء تعز وانه جراح ماهر يحمل مشرط فيه العافية لهم .، ، (المطار القديم ، باب موسى ، الجحملية ) كل هذه المناطق في تعز ويطلق عليها (تعز القديمة ) غالبية سكانها من ابناء شمال الشمال او من ابناء (الهضبة) كما يقول بعض (المفسبكين) وليس (المثقفين ) . فماهو الذي جعل هؤلاء يستقرون هناك ؟ فلو كان المجتمع (عنصري ) فمستحيل ان يحصل ذلك ، يوم تغيب صور الرئيس اليمني ذو الاصول( الجنوبية) في بعض المدن (الجنوبية ) بسبب العنصرية والصراع المناطقي فانه يتم رفع صوره في (تعز ) .. تعز عاصمة (الملك المظفر ) تعز هي ايقونة (سبتمبر ) وريحانة (اكتوبر )فكيف تكون عنصرية يا هؤلاء ؟ ، ان الافتراء بوصف ابناء تعز بالعنصرية ، هو نفس الافتراء بوصف ابناء مناطق شمال الشمال بالعنصرية ، فهل وجدتم مثلا نقاط منتشرة في (ذمار ) توقف الناس في السيارات والحافلات لكي تفرزهم على اساس مناطقي فترجع هذا وتوقف ذاك حسب الاحداث الجارية كما يحصل في بعض المناطق؟ ابدا لم يحدث ذلك ، (صنعاء ) حاضرةاليمن والام الحنون لليمن الكبير يكاد الدخول اليها في كل الظروف اسهل من اي مدينة اخرى في اليمن ، فلا طوابير طويلة على مداخلها بسبب الفرز المناطقي ولا منع احدا من الدخول اليها مثلما يحدث في بعض(المناطق ) ، لذلك استحقت( صنعاء) ان تكون عن جدارة عاصمة اليمن التأريخية . فهي ام اليمن والام لايمكن الا ان تكون الحضن الدافئ لكل الابناء ، وانا هنا اتحدث عن (المجتماعات ) . لذلك استحلفكم بالله لا تمزقوا نسيجنا الاجتماعي يا ( هولاء ) فهو ما نفخر به على الدوام ،حفظ الله (صنعاء وعدن وتعز ) حفظ الله اليمن الكبير من شماله الى جنوبه ومن شرقه الى غربة.. فماذكرت الحضارة الا وذكرت اليمن ، وما ذكر التاريخ الا وكان اليمن عنوانه لذلك فإن ثاني شيء اعتز به بعد الاسلام هو ان بلدي هي( اليمن)
تعليقات:
الإخوة / متصفحي موقع صوت سبأ نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى الكتابات
الكتابات
الكاتب/محمود ياسين
المجتمع كله ضدكم
الكاتب/محمود ياسين
دكتور/فيصل علي
الخُمس لهم والجدل العقيم لنا
دكتور/فيصل علي
نبيل البكيري
اليمن وجرس الإنذار الأممي
نبيل البكيري
د.وديع العزعزي
الانتصار على المراوحة والتردد
د.وديع العزعزي
الكاتب/فتحي أبو النصر
تحية لتعز ومحافظها الجديد
الكاتب/فتحي أبو النصر
المزيد >>