آخر تحديث: 07:47 مساءً -الإثنين 24 إبريل-نيسان 2017
مأرب الورد
طباعة المقال طباعة المقال
مأرب الورد
تداعيات تصعيد الدعم الإيراني للحوثيين
المجاعة تهدد اليمن
متوالية الحرب والمفاوضات
صراع مع الإمامة وليس الانقلاب فقط
فاشية الحوثي واستغلال الفقر
مأرب الورد: الصحافة في زمن الحوثي…!
عندما ينسى الصحفي نفسه..!!
عندما ينسى الصحفي نفسه..!!
عن خرافة ما يسمّى المصالحة..
عن خرافة ما يسمّى المصالحة..

بحث

  
خطورة الفرز المذهبي والمناطقي على المجتمع
بقلم/ مأرب الورد
نشر منذ: سنتين و 10 أشهر و 22 يوماً
الأحد 01 يونيو-حزيران 2014 07:44 م

من يقسم المجتمع على أساس مناطقي أو مذهبي,يزرع حقولاً من الألغام, يضع قنابل موقوتة في الطريق قد تنفجر في حرب هنا وفتنة هناك,يستدعي اسوأ ما في المجتمع من نزعة شريرة ويعطي أصحاب هذه النزعات الضوء الأخضر لتمارس كل أشكال العنف والدمار.
استدعاء الحوثي للبعد المذهبي في مواجهة مخالفيه دعوة لفتح أبواب العنف على مصراعيه,وبالمثل استعانة الحراك بالبعد المناطقي لتبرير أفعاله جنوح نحو الفوضى,وكلا الفريقين يقدمان لغيرهما ضوءاً أخضر في استدعاء سلاح مضاد لمواجهتهما مع أن المشكلة التي تُجيّش لها كل هذه الأسلحة الفتّاكة جذورها سياسية وإن بدا ظاهرها غير ذلك.
لا ينقص المجتمع أعواد كبريت لتشتعل النيران فيه وتلتهم ما تبقى من أماكن لم تصلها شرارة نيران مشتعلة بحروب تأكل اليمن أرضاً وإنساناً لمجرد إشباع شهية مفتوحة ومتعطشة لمزيد من التهام المناطق على حساب الدولة بهدف فرض أمر واقع يؤتي ثماره في طاولة التفاوض.
اليمن تحتاج رجال إطفاء لا مشعلي حرائق,تستحق منحها وقتاً للملمة جراحها الغائرة التي لم تندمل بعد إثر إصابات بليغة وخطيرة من زمن الحرب والذي يبدو أن صفحته لم تطو بعد.
متى تضع الحروب المشتعلة في أكثر من جبهة أوزارها؟هل باتت الحروب سمة اليمنيين قبل وبعد أن يجتمعوا في طاولة الحوار؟لماذا اجتمعوا طوال تسعة شهور إن لم يكن من أجل تحكيم العقل لا السلاح والقبول بما يتم التوصل إليه؟
ماذا انتجت الحروب في الماضي غير هزائم حتى لمن خرجوا منها منتصرين؟الحروب لا تجلب أمناً ولا تحقق تنمية ومن يعتقد أن هذه الطريقة هي الحل لفرض نفسه حاكماً على البلاد فلن يستطيع وسيجد أمامه اصطفافاً من خصوم شتى لن يكون بمقدوره حينها إلا التسليم بما اتفق عليه اليمنيون في دستورهم في تحديد آلية من يحكمهم وهو صندوق الاقتراع.
يا بني قومي تعالوا إلى كلمة سواء لنمضي معاً فيما اتفقنا عليه وندفن ما اختلفنا حوله أو لتنحيته إلى أجلٍ غير مسمّى.

تعليقات:
الإخوة / متصفحي موقع صوت سبأ نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى الكتابات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
بشرى المقطري
قانون الطوارئ..شريعة الغلبة والحرب في اليمن
بشرى المقطري
الكتابات
استاذ/احمد غراب
حكومة كفاءات
استاذ/احمد غراب
الدكتور/عبدالعزيز المقالح
كفاية جرع!
الدكتور/عبدالعزيز المقالح
الكاتب/ناجي منصور نمران
الحوثي بحاجة لعلاج نفسي!
الكاتب/ناجي منصور نمران
استاذ/عارف الدوش
انتبهوا .. تساقون لحرب مذهبية طائفية
استاذ/عارف الدوش
استاذ/محمد جميح
إيران وتسييس التشيع
استاذ/محمد جميح
الكاتب/فتحي أبو النصر
بنعمر.. حل أزمات اليمنيين أو مفاقمتها؟
الكاتب/فتحي أبو النصر
المزيد >>