آخر تحديث: 11:09 مساءً -الأحد 24 سبتمبر-أيلول 2017
خالد الرويشان
طباعة المقال طباعة المقال
خالد الرويشان
دواعش صنعاء
لنا يمَنُنا.. ولَكُمُ الريح!!
القنبلة الدخانية.. والحاوي!
أفشل انقلاب في التاريخ!
لم يكن شعارها الموت.. بل الحياة!
ثورتان .. وجيلان!
حلب اليوم!
من لحج إلى صعدة!
الكويت.. إنذار قبل الطرد!
مالا يعرفه شايع وأشياعه في عدن!

بحث

  
ابراهيم الحمدي
بقلم/ خالد الرويشان
نشر منذ: سنة و 7 أشهر و 17 يوماً
الجمعة 05 فبراير-شباط 2016 10:37 م

لم يكن قاتلا ..ولا ناهباً..هذا هوالميزان! 
هل تأمّلتم هذه الوثيقة! 
لماذا أتحدث عن ابراهيم الحمدي؟
أتحدث عنه لأنني وببساطة لا أجدُ أحداً غيره ..وخلال ألف سنة على الأقل! 
أتحدث عنه لأنني بحاجة ملحة لأن أتحدث عنه! ..فأجيالنا عطشى لنموذجٍ ومثال
أتحدث عنه لأنه يقف في ذروة القلّة الرائعين النادرين عبر تاريخ اليمن! 
أتحدث عنه لأنني أتحدث عن اليمن التي أريد
أتحدث عنه لأنه مات فقيرا .. ووحيدا 

أتحدث عنه لأنه لم ينتم لمذهب أو منطقة ..او قبيلة .. كان منتميا لليمن فحسب! 
أتحدث عنه وأنا طليقٌ من كل قيد 
ما أروع ان تكون طليقا من كل قيد ..كي تحكم على الرجال في ميزانك العادل ..والحساس! 
أتحدث عنه لأن الاجيال حائرةٌ تائهة ..فلا نموذج ولا مثال إلاّ عمامة إمام ..أو أطماع ناهب أو قاتل! 
يغضبون ويعتبون لأننا نتحدث عن ابراهيم الحمدي! 

هل تأمّلتم هذه الوثيقة! 
يرسل الشيخ زايد شيكا ب ستة ملايين دولار منحةً شخصية لابراهيم الحمدي. .فيمنحها للقوات المسلحة! 
هذا مبلغ خرافي تلك الأيام! 
هل أدركتم لماذا أتحدث عن ابراهيم الحمدي! 
الحمدي الذي لم يمتلك رصيدا في بنك
الحمدي الذي لم يمتلك سوى منزله ذي الدور الواحد ..وسيارته الخنفسة! ..الفولوكسواجن!
إقرأوا التاريخ يا شباب! 
أهديتكم ميزانا لأقدار الرجال! 
لا حيرة بعد اليوم ..
أبصاركم مجلوّةٌ .. وقلوبكم مضيئة!
تعليقات:
الإخوة / متصفحي موقع صوت سبأ نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى الكتابات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
استاذ/ أحمد عثمان
الفارق بين 21 و26 سبتمبر
استاذ/ أحمد عثمان
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
الكاتب/ فتحي أبو النصر
عاصمة الحوثة والقبائل
الكاتب/ فتحي أبو النصر
الكتابات
بشرى المقطري
تعقيدات الحرب في اليمن وتحديات المبعوث الأممي
بشرى المقطري
استاذ/علي ناجي الرعوي
الأحزاب في اليمن.. هل فقدت صلاحيتها؟!
استاذ/علي ناجي الرعوي
أروى عثمان
المليشيات المناوبة .. يا غارتاه ..
أروى عثمان
صادق ناشر
الانتصارات في اليمن
صادق ناشر
نبيل سبيع
رصاصتان وثلاث هراوات
نبيل سبيع
بقلم/ ياسين التميمي
من يحرق عدن ولماذا؟
بقلم/ ياسين التميمي
المزيد >>