سبتمبر العشق
الكاتب/فتحي أبو النصر
الكاتب/فتحي أبو النصر
«1» 

إنها الذكرى الخالدة لاندلاع بركان يوم 26 سبتمبر الخالد، سبتمبر المهيب، سبتمبر الانعتاق، سبتمبر الذي استمر جيلاً بعد آخر يخوض مكابدات دسائس أزلام العهد البائد وهم يدأبون على إخماده بشتّى السبل، سبتمبر الذي يتطلّب منّا كشعب ألّا يتوقف توقنا الأصيل المتأجّج إلى الحرية والتقدّم والدولة المدنية والمواطنة المتساوية. 

إن ثورة سبتمبر وسامٌ على صدور جميع اليمنيين، وحتى الآن مازالت المؤامرات على ثورتنا الأم المباركة كثيرة واستشراسية؛ ولولاها لظل الشعب فى حالة خنوع وذل لنظام حكم بدائي كهنوتي. 

يقول الملهم الفذ عبدالله البردوني إن الثورة الكاملة تبدأ حسّاً بالتغيير، ثم وعياً بنوع التغيير، ثم خلق ملكات جديدة تتناوب المواقع وتتآزر على بلوغ الهدف، فيحل الأجد مكان الجديد عن تواصلٍ يتلو تواصلاً؛ وتأتي ذكرى ثورة سبتمبر المجيدة التي جسّدت قيمة الوحدة الوطنية ومعنى الهوية اليمنية في ظل مرحلة بالغة الصعوبة والتعقيد. 

على أن سبتمبر يظل علامة فارقة في التاريخ اليمني الحديث، بينما يبقى الطريق شاقاً ومستمرّاً لصنع التغيير في البنى الاجتماعية والاقتصادية والثقافية والسياسية. 

«2» 

سبتمبر العشق محد يعرف أسراري سواك 
فيك الفرح يرتسم كالعشق بين الملاح 
والأودية ما نست حنينها من أجل شعلة مغني تلصّي ولا تنطفي 
تضوي عمر الذي راح عمره جراااااااح. 
سلطان الصريمي

في الأحد 28 سبتمبر-أيلول 2014 06:40:40 م

تجد هذا المقال في صوت سبأ
http://sautsaba.net
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
http://sautsaba.net/articles.php?id=173