رسوم المرافق!
استاذ/محمد جميح
استاذ/محمد جميح
ملايين اليمنيين ضاقت بهم سبل العيش في بلادهم ووجدوا في السعودية متنفساً ووطناً ثانياً، لكن فرض رسوم على مرافقي المقيم يفوق احتمال معظم المغتربين.

أكثر اليمنيين في الداخل يعيشون على تحويلات المغتربين، وأكثر المغتربين اليمنيين موجودون في المملكة، وإضافة تلك الرسوم سيؤثر بشكل كبير ليس على المغتربين في السعودية، ولكن على ملايين من أقاربهم في اليمن.

اليمن يمر بظروف حرب واستثناء مواطنيه عمل قومي وإنساني، فوق كونه يمت بصلة لروابط الجوار والدين.

من حق المملكة السيادي أن تتخذ التدابير اللازمة لتقليص العمالة والهجرة، لكن الظرف اليوم غير واليمن للسعودية غير.

الدعوة لاستثناء اليمنيين واجب الحكومة والرئيس هادي، لأن الوضع لا يحتمله الكثير من المغتربين في السعودية.


في الأربعاء 05 يوليو-تموز 2017 11:00:45 م

تجد هذا المقال في صوت سبأ
http://sautsaba.net
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
http://sautsaba.net/articles.php?id=604